مُختصر الفصل الثاني


بسم الله الرحمن الرحيم

شرح كتاب: تحريف أقوال يسوع, لـ بارت إيرمان

Misquoting Jesus: The Story Behind Who Changed The Bible And Why

العبد الفقير إلى الله أبو المنتصر شاهين الملقب بـ التاعب

مُختصر الفصل الثاني

للتحميل: (PDF)

· المسيحية ديانة كتابية = وجب دراسة كيفية وصول الكُتُب إلى المسيحيين !

· النسخ والنَّشر في العالم القديم والطِّباعة والتَّوزيع في أيامنا الحالية

· لابد أن يحدث خطأ أثناء عمليَّة النَّسخ = إما خطأ مقصود أو غير مقصود

· مراحل التّأليف والتحرير والنَّشر في العالم القديم

· أوصاف عملية النَّسخ في العالم القديم = بطيئة, غير دقيقة, مُتعبة !

· تفاوت مهارات النُّساخ = قصة الراعي هرماس

· طرق الكتابة في العالم القديم

o عدم وجود علامات ترقيم

o عدم وجود مسافات بين الكلمات

o المخطوطة كلها مكتوبة بأحرف كبيرة

· إمكانية عمل أكثر من إصدار لنفس الكتاب

· كلام أوريجانوس عن النُّساخ المسيحيين

· كلام كلسوس عن تحريف الإنجيل

· كلام أوريجانوس بخصوص كلام كلسوس

· كلام أمبروسيوس عن تحريف الهراطقة للكُتُب المُقدَّسة

· ماركيون وتحريف الكُتُب المُقدَّسة

· إيريناوس ينقل ما فعله ماركيون بالكُتُب المُقدَّسة

· ديونيسيوس أسقف كورينثوس وتحريف كتابات الآباء

· الأسباب التي جعلت كتابات الآباء في المرتبة الأخيرة من مصادر نص العهد الجديد

· التَّعليق الهامشي لموسوعة كتابات آباء ما قبل نقية على أحد فقرات كتاب إيريناوس

· تعليق متى المسكين على إنجيل متى العبري

· أسباب تحريف الأرثوذكس للكُتُب المُقدَّسة

o منع المُهرطقين من استخدام الكُتُب المُقدَّسة

o جعل الكُتُب المُقدَّسة أقرب من الفكر الأرثوذكسي

· عدم وجود أي قوانين حفظ حقوق طبع أو نشر

· الدُّعاء على كل من يُحاول التحريف الوسيلة الوحيدة لصدّ التحريف

o النُّصوص الأخيرة من سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي

o دُعاء روفينوس مُترجم أعمال أوريجانوس

· الأخطاء العفوية عددها أكبر بكثير جداً من التحريفات المقصودة

· النُّساخ المُحترفين وبدايات القرن الرابع الميلادي

· تعليقات النُّساخ التي تُعبِّر عن:

o عملية النَّسخ عملية مُملَّة

o عملية النَّسخ عملية مُتعِبة

· النّاسخ يُحرِّف النُّصوص بحسب وجهة نظره هو

· وجود أخطاء كثيرة جداً تجعل النّاسخ يُحرِّف النَّص في مُحاولة للتصحيح

o أخطاء علمية

o أخطاء تاريخية

o أخطاء جغرافية

· الفرق بين تعامل المُسلم مع النَّص القرآني, وتعامل المسيحي مع النَّص الكتابي

· المسيحي يهيئ لنفسه الظروف التي تجعله يُحرِّف وضميره مرتاح !

o المسيحي مليء بالروح القدس

o شخص أخطأ قبلي وأنا أصحح خطأه

o الكتاب بشري والخطأ فيه وارد !

· استحالة اكتشاف التحريف إلا بشاهد

· في بعض الحالات: استحالة توقع هذا النوع من التحريف !

· توبيخ النُّساخ على التحريف في المخطوطة الفاتيكانية

· المشاكل التي يعاني منها العهد الجديد

o جميع أنواع التحريف من جميع الذين استخدموا الكتاب !

o التَّحريف المُبكِّر وعلى نطاق واسع

· مراجع تشرح المشاكل التي أدَّت إلى اللُّجوء للنقد النصي

o شنودة ماهر إسحاق: مخطوطات الكتاب المقدس بلغاتها الأصلية

o يوسف رياض: وحي الكتاب المقدس

o المهندس رياض يوسف داود: مدخلٌ إلى النَّقد الكِتابي

o الكتاب المقدس: ترجمة الآباء اليسوعيين, العهد الجديد

· هذه المراجع قالت الآتي:

o ضياع النُّسخ الأصلية

o أخطاء وتحريف أثناء عملية النَّسخ

§ النَّسخ اليدوي

§ تفاوت مهارات النُّساخ

§ التَّحريف المُتعمَّد

§ تراكم الأخطاء والتَّحريفات

o الفاصل الزَّمني بين الأصل وأقدم مخطوطة

· الآباء اليسوعيين: ولا يُرْجى في حال من الأحوال الوُصُول إلى الأصْل نَفْسِهِ

· رياض يوسف داود: يتحتَّم علينا الرُّكُون إلى عِلْم نقد النُّصُوص للوُصُول عبر مُختَلَف المخطوطات إلى النَّص الأصليّ. فعلم نقد النُّصُوص يهدف إلى الوُصُول إلى أقرب ما يمكن من الأصل الأول

· مُحاولات النُّساخ لتصحيح الأخطاء !

o هل اكتشف خطأ فعلاً ؟ نعم

§ مُحاولته ناجحة, أعاد النَّص لشكله الصحيح

§ مُحاولته فاشلة

· إما أنه اختار شكلاً خاطئاً كان موجوداً أصلاً !

· إما أنه اخترع شكلاً جديداً لم يكون موجوداً من قبل !

o هل كتشف خطأ فعلاً ؟ لا

§ إما أنه اختار شكلاً خاطئاً كان موجوداً أصلاً !

§ إما أنه اخترع شكلاً جديداً لم يكون موجوداً من قبل !

· تعقيدات بخصوص الوصول للنص الأصلي:

o رسالة بولس إلى أهل غلاطية

§ الأصل نفسه قد يكون مُحرَّفاً

§ أخطاء في النُّسَخ التي تم إرسالها للكنائس

§ عمل نُسخ كثيرة جداً قبل أقدم نُسخة وصلت إلينا: P46 من 200م

o إنجيل يوحنا

§ أكثر إصدار من نفس الكتاب

§ المُقدمة المُضافة والإصحاح 21 المُضاف

§ اللّحامات المُضافة بين فقرات الإنجيل

أهمّ أقوال بارت إيرمان في الفصل السّابق:

[Anyone reading a book in antiquity could never be completely sure that he or she was reading what the author had written. The words could have been altered. In fact, they probably had been, if only just a little.] Page 46.

[But the changes were made nonetheless, and the author’s original words, as a result, may have become altered and eventually lost.] Page 56.

[It had been in circulation, being copied sometimes correctly and sometimes incorrectly, for fifteen decades before any copy was made that has survived down to the present day. We cannot reconstruct the copy from which P46 was made.] Page 60.

[Was it an accurate copy? If so, how accurate?It surely had mistakes of some kind, as did the copy from which it was copied, and the copy from which that copy was copied, and so on.] Page 60.

[And so we must rest content knowing that getting back tothe earliest attainable versionis the best we can do, whether or not we have reached back to the “original” text.] Page 62.

[This oldest form of the text is no doubt closely (very closely) related to what the author originally wrote, and so it is the basis for our interpretation of his teaching.] Page 62.

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s