بسم الله الرحمن الرحيم

لايك في الخير (على الفيسبوك)

العبد الفقير إلى الله أبو المنتصر شاهين الملقب بـ التاعب

 

ما سأكتبه الآن ليس له أي علاقة بحملة الدكتور عمرو خالد المعروفة بعنوان شير في الخير

وبرغم وجود بعض الاختلافات المنهجية بين الدكتور عمرو خالد والدعوة السلفية

إلا أن المسلم يقبل الحق ولو جاء من يهودي

 

سأحكي لكم سبب كتابتي لهذه المقالة

 

كنت أتصفح صفحتي الرئيسية على الفيس بوك

وهذه الصفحة لمن لا يعلم تحتوي على مشاركات أصدقائي على صفحاتهم

والمواضيع التي قاموا بالتعليق عليها و و و إلخ

 

فوجدت فيديو مكتوباً عليه: …. على خطاب القذافي

وكانت واجهة الفيديو عبارة عن صورة فتاة وصورة للقذافي في ركن الفيديو

 

جلست أبحث, من هذا الذي وضع هذه الفيديو على صفحته ؟

وكيف يكون مُضافاً عندي ؟ لماذا قام بإضافتي أصلاً ؟

ألا يجد أن صفحتي لا تحتوي إلا على مشاراكات تخص الدعوة الإسلامية والحوار الإسلامي المسيحي ؟

 

ضغطت على اسم الشخص الذي أجد الفيديو تحت اسمه

فلم أجد الفيديو منشوراً في صفحته, فتعجبت من ذلك

ثم بدأت أبحث عن سبب وجود هذا الفيديو في صفحتي

هل قام هذا الشاب بالتعليق على الفيديو مثلاً ؟ لذلك ظهرت عندي ؟

فبحثت في التعليقات الكثيرة طبعاً فلم أجد له تعليقاً

 

إذن, لماذا أجد هذا الفيديو الذي يحتوي على مشاهد خليعة في صفحتي الرئيسية على الفيسبوك ؟

وجدت أن السبب ببساطة هو: أن هذا الشخص المُضاف عندي كصديق, قد أعجب بالفيديو

 

يعني باختصار شديد: قام بعمل (Like) على الفيديو

فظهر الفيديو عندي, لأن صديق عندي قام بعمل لايكلهذا الفيديو

 

الآن, كم عدد الأصدقاء المضافين عند هذا الشخص ؟

لعلهم خمسون شخصاً

 

إذن, الفيديو ظهر عند هؤلاء الخمسين

 

ماذا سيحدث لميزان سيئات هذا الشخص الذي قام بعمل لايك

عندما يشاهد أحد أصدقائه المضافين عنده هذا الفيديو ؟

 

ماذا سيحدث لميزان سيئات هذا الشخص الذي قام بعمل لايك

عندما يقوم أحد أصدقائه المضافين عنده بعمل لايك لهذا الفيديو هو الآخر ؟

 

ماذا سيحدث لميزان سيئات هذا الشخص الذي قام بعمل لايك

عندما يقوم أحد أصدقاء هؤلاء بعمل شير لهذا الفيديو على صفحته ؟

 

ببساطة

ميزان سيئاته سيزداد بمعدلات غير محسوبة

 

المشكلة الرئيسية هي

حالة الـ لا مُبالاة التي كان هذا الشخص فيها

لماذا أقول حال لا مُبالاة ؟ لأنه لو أدرك ما يفعله لما فعله

 

اختصاراً يجب أن ننتبه إلى نقطتين:

 

النقطة الأولى: نحن سنُحاسب على تأثيرناً في غيرنا

إن كان خيراً فستجزى خيراً في ميزان حسناتك

وأن كان شراً فستجزى شراً في ميزان سيئاتك

 

النقطة الثانية: التفكير فيما ستفعله

أولاً: لأن هذا الفعل ستحاسب عليه كفرد

ثانياً: وستحاسب على تأثير هذا الفعل على الآخرين

 

من أين جئت بهاذين النقطتين ؟ من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة

 

الأدلة من القرآن الكريم:

 

{وَلَيَحْمِلُنَّ أَثْقَالَهُمْ وَأَثْقَالاً مَّعَ أَثْقَالِهِمْ وَلَيُسْأَلُنَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَمَّا كَانُوا يَفْتَرُونَ} [العنكبوت : 13]

 

{لِيَحْمِلُواْ أَوْزَارَهُمْ كَامِلَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَمِنْ أَوْزَارِ الَّذِينَ يُضِلُّونَهُم بِغَيْرِ عِلْمٍ أَلاَ سَاء مَا يَزِرُونَ} [النحل : 25]

 

الأدلة من كلام نبينا محمد صلى الله عليه وسلم:

 

صحيح البخاري 6478 – عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ عَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ « إِنَّ الْعَبْدَ لَيَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَةِ مِنْ رِضْوَانِ اللَّهِ لاَ يُلْقِى لَهَا بَالاً، يَرْفَعُ اللَّهُ بِهَا دَرَجَاتٍ، وَإِنَّ الْعَبْدَ لَيَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَةِ مِنْ سَخَطِ اللَّهِ لاَ يُلْقِى لَهَا بَالاً, يَهْوِى بِهَا فِى جَهَنَّمَ ».

 

لاحظ هنا عبارة: لاَ يُلْقِى لَهَا بَالاً

لذلك يجب علينا التدبر قبل كل كلمة نقولها وقبل كل فعل نفعله

 

صحيح البخاري 216 – عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: مَرَّ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم بِحَائِطٍ مِنْ حِيطَانِ الْمَدِينَةِ أَوْ مَكَّةَ، فَسَمِعَ صَوْتَ إِنْسَانَيْنِ يُعَذَّبَانِ فِى قُبُورِهِمَا، فَقَالَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم – « يُعَذَّبَانِ، وَمَا يُعَذَّبَانِ فِى كَبِيرٍ »، ثُمَّ قَالَ « بَلَى، كَانَ أَحَدُهُمَا لاَ يَسْتَتِرُ مِنْ بَوْلِهِ، وَكَانَ الآخَرُ يَمْشِى بِالنَّمِيمَةِ ».

 

لاحظ هنا عبارة: وَمَا يُعَذَّبَانِ فِى كَبِيرٍ

أي أن هاذين الشخصين لا يعذبان في أمر كبير عند الناس

أفعال تافهة عند الناس يفعلونها ولا يُبالون ما يفعلون

 

صحيح مسلم 6980 – عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلمقَالَ « مَنْ دَعَا إِلَى هُدًى كَانَ لَهُ مِنَ الأَجْرِ مِثْلُ أُجُورِ مَنْ تَبِعَهُ لاَ يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْئًا, وَمَنْ دَعَا إِلَى ضَلاَلَةٍ كَانَ عَلَيْهِ مِنَ الإِثْمِ مِثْلُ آثَامِ مَنْ تَبِعَهُ لاَ يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ آثَامِهِمْ شَيْئًا ».

 

لاحظ هنا عبارة: لاَ يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْئًا

ولاحظ أيضاً عبارة: لاَ يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ آثَامِهِمْ شَيْئًا

 

أي إنك إذا فعلت الخير وشرته

سيُضاف على أجرك أجور الذين اتبعوك وكأنك فعلت هذا الخير بعدد من فعلوا

وإنك إذا فعلت الشر ونشرته

سيُضاف على آثامك الذين اتبعوك وكأنك فعلت هذا الشر بعدد من فعلوا

 

وفي الوقت نفسه

من قلدك في الخير سيحاسب على الخير

ومن قلدك في الشر سيُحاسب على الشر

فلن تُحاسب أنت عنه, بل كل إنسان مسئول عن أفعاله

 

سنن الترمذي 2890 – عَنِ ابْنِ جَرِيرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ أَبِيهِ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم– « مَنْ سَنَّ سُنَّةَ خَيْرٍ فَاتُّبِعَ عَلَيْهَا فَلَهُ أَجْرُهُ وَمِثْلُ أُجُورِ مَنِ اتَّبَعَهُ غَيْرَ مَنْقُوصٍ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْئًا, وَمَنْ سَنَّ سُنَّةَ شَرٍّ فَاتُّبِعَ عَلَيْهَا كَانَ عَلَيْهِ وِزْرُهُ وَمِثْلُ أَوْزَارِ مَنِ اتَّبَعَهُ غَيْرَ مَنْقُوصٍ مِنْ أَوْزَارِهِمْ شَيْئًا ».

 

قَالَ أَبُو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ. صححه الإمام الألباني

[أبو عبد الرحمن محمد ناصر الدين الألباني (ت 1420 هـ): صحيح الجامع الصغير وزياداته, المكتب الإسلامي, الجزء الثاني صـ1081.]

 

سنن الترمذي 2883 – عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ أنَّ النَّبِىَّ صلى الله عليه وسلمقَالَ « إِنَّ الدَّالَّ عَلَى الْخَيْرِ كَفَاعِلِهِ ».

 

صححه الإمام الألباني

[أبو عبد الرحمن محمد ناصر الدين الألباني (ت 1420 هـ): صحيح الجامع الصغير وزياداته, المكتب الإسلامي, الجزء الأول صـ332.]

 

سأكتفي بهذا القدر من الكتابة

وأسأل الله عز وجل لي ولكم التوفيق والسداد لكل خير

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

تعليقات
  1. ABO DOGANA قال:

    جزاك الله خيرا اخى الحبيب التاعب موضوعك هذا فكرنى بعنوان الموضوع ما قبله هجمه شيطانيه سريعه احيننا يأخذنا النت والتعليقات وهكذا والشيطان يهجم هجمته انا عندى تصور انه من اول ما نشغل الجهاز الشيطان بيكون بجانبنا ويستمر فى حفر الممر الذى سيدخل منه للانسان بقدر ما تجلس على النت بقدر ما يوسع الشيطان فى هذا الممر الى ان يصل لضالته والحقيقه انا وجدت حل يكاد يكون علاج موضعى ان لا نجلس امام النت فترات طويله بل اكثر فتره ربع ساعه مثلا منقوم نغير الوضعيه التى نحن عليها حتى نسد له ما قام به من مجهود فى فتح هذا الممر وجزيت عنا كل خير

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s